متابعه : رمزى الرائد 

أعلن مسؤولون فى واشنطن وبغداد حصول العراق الذى وقع وسط الأزمة بين حليفيه الرئيسيين إيران والولايات المتحدة على استثناء لمواصلة شراء الطاقة الكهربائية من إيران.

وقال بريان هوك مبعوث وزارة الخارجية الأمريكية لإيران الأربعاء “لقد منحنا العراق إعفاء للسماح له بالاستمرار فى دفع ثمن استيراد الكهرباء من إيران”.

من جهته، أفاد مصدر عراقة مطلع وكالة فرانس برس بأن “العراق حصل على هذا الاعفاء مقابل التزامات وجدول زمنى”. وأوضح “يتعين على العراق تقديم خطة عن كيفية التخلص من الغاز والنفط الايرانى، فى عملية تستغرق عدة سنوات”. ويشترى العراق حاليا 1300 ميجاوات من الكهرباء من إيران ، وكذلك الغاز لتشغيل محطاته.

وهذه الواردات ضرورية فى بلد يعانى من نقص فى إمدادات الكهرباء المزمنة لسنوات، حيث يحصل معظم الناس على ساعات قليلة من الكهرباء يومياً. وبعد جولة أولى من العقوبات فى أغسطس، أعادت واشنطن يوم الاثنين فرض إجراءات جديدة ضد قطاعى النفط والمالية الإيرانيين.

وتم رفع هذه العقوبات بعد توقيع الاتفاق النووى الإيرانى فى عام 2015 والذى انسحب منه الرئيس الأمريكى دونالد ترامب من جانب واحد فى مايو. ومنذ إعلان واشنطن أنها ستعيد فرض هذه العقوبات، واصلت بغداد إجراء محادثات مع وفود تمثل الولايات المتحدة وإيران اللذين يتمتعان بنفوذ فى العراق.

وحصل العراق على هذا الاستثناء بعد مفاوضات بين مسؤولين عراقيين وأميركيين ممثلين للبيت الابيض ووزارة الخزانة الاميركية، بحسب المصدر.