متابعه : هبه محمود 

افتتحت القوات المسلحة، “الأسبقية الأولى” لقرية “الجوفة النموذجية” والتي تعد بمثابة نواة لتجمع حضاري متكامل بوسط سيناء، بالتعاون مع محافظة شمال سيناء وجهاز تنمية وتعمير سيناء وعدد من مؤسسات المجتمع المدني.

وافتتح قائد قوات شرق القناة لمكافحة الإرهاب ومحافظ شمال سيناء، المرحلة الأولى من القرية والتي تضم 30 منزلًا بدويًا نموذجيًا تم تزويدها بمتطلبات الإعاشة المتكاملة من الأثاثات المنزلية والأجهزة الكهربائية وتجهيز القرية بكل المرافق والخدمات.

ويتضمن المشروع إنشاء 100 منزل بدوي على مرحلتين بواقع 30 منزلًا كمرحلة أولى، و70 منزلًا بدويًا كمرحلة ثانية كل منزل بمساحة 200 متر، كما تم فرش وتجهيز المنازل بالكامل بكل الأجهزة المنزلية والكهربائية بالتعاون مع مؤسسة “مصر الخير”.

وشمل المشروع، الانتهاء من توسعة “مضيفة الجدي” لتكون بمساحة 250 مترًا لتسع 80 فردًا، وذلك لإقامة الاحتفالات والمناسبات الاجتماعية المختلفة لأهالي سيناء.

وسلّم قائد قوات شرق القناة ومحافظ شمال سيناء، عقود المنازل الجديدة إلى عدد من المستحقين.

واستعرض قائد قوات شرق القناة لمكافحة الإرهاب، جانبًا من جهود القوات المسلحة نحو المضي قدمًا في مجال التنمية بشبه جزيرة سيناء، إلى جانب مواجهة تحديات الإرهاب بتخطيط وتنفيذ العديد من المشروعات.

وأشاد اللواء محمد عبدالفضيل شوشة محافظ شمال سيناء، بالتعاون والتنسيق مع القوات المسلحة ومؤسسات المجتمع المدني؛ في تنفيذ العديد من هذه المشروعات التنموية والخدمية وتطوير الخدمات والمرافق وشبكات المياه والكهرباء والصرف الصحي، والتي تهدف إلى توفير الحياة الكريمة لأبناء سيناء.

حضر مراسم الافتتاح، عدد من ممثلي مؤسسات المجتمع المدني ورجال الأعمال ورئيس جهاز تنمية وإعمار سيناء، ومجموعة من القيادات التنفيذية والشعبية وشيوخ وعواقل محافظة شمال سيناء.

يأتي ذلك تزامنًا مع الجهود المبذولة للقضاء على الإرهاب بشبه جزيرة سيناء.