متابعه : نجلاء العايدى 

شهد قطاع البترول والثروة المعدنية، نشاطاً غير تقليدى ونتائج أعمال غير مسبوقة فى مختلف أنشطة صناعة البترول خلال 2018، والتى تعكس بداية جنى ثمار استراتيجية وزارة البترول والتنفيذ الصارم لها، وتتمثل أبرز نتائج القطاع فى تشغيل عدد من مشروعات الغاز الطبيعى ووضعها على الإنتاج، والبدء فى تنفيذ استراتيجية متكاملة لتحويل مصر إلى مركز إقليمى لتداول وتجارة الغاز والبترول بما تمتلكه من المقومات التى تؤهلها للقيام بهذا الدور.

ويعد قطاع الطاقة أحد القطاعات الرئيسية المطروحة على مائدة الحكومة فى تنفيذ مستهدفاتها على المدى المتوسط ودعم قدرتها على جذب استثمارات أجنبية مباشرة إلى السوق بقيمة 10 مليارات دولار، بدعم من الاكتشافات الأخيرة وبدء إنتاج حقول الغاز.

وحصل «الوطن الاقتصادى» على أبرز إنجازات قطاع الطاقة خلال 2018، والذى شهد ارتفاع إجمالى الإنتاج الحالى من الغاز الطبيعى لأكثر من 6.6 مليار قدم مكعب يومياً ومن المتوقع أن يصل إنتاج مصر إلى نحو 6.750 مليار قدم مكعب غاز يومياً بنهاية عام 2018، كما شهد تحقيق الاكتفاء الذاتى من الغاز المنتج محلياً بنهاية سبتمبر بفضل تزايد الإنتاج المحلى من الغاز.

وفى يناير 2018 تم افتتاح المرحلة الأولى من الإنتاج المبكر بحقل ظهر العملاق للغاز الطبيعى بالمياه العميقة بالبحر المتوسط والذى بدأ باكورة إنتاجه فى منتصف ديسمبر 2017، وشهد العام الإسراع بتنمية مراحل جديدة من الحقل ليتضاعف إنتاج حقل ظهر من الغاز 6 مرات منذ افتتاحه ليصل إلى أكثر من 2 مليار قدم مكعب غاز يومياً، وجارٍ الإسراع باستكمال باقى مراحل المشروع الذى يصل إجمالى استثماراته إلى نحو 12 مليار دولار وسيصل الحقل إلى ذروة الإنتاج فى نهاية عام 2019 والبالغ أكثر من 3 مليارات قدم مكعب غاز يومياً.

وشهد عام 2018 تحقيق 61 كشفاً بترولياً وغازياً جديداً بواقع 43 كشفاً للزيت الخام، و18 كشفاً للغاز تسهم فى زيادة إنتاج واحتياطيات مصر من الثروة البترولية. كما سجل متوسط إنتاج مصر من الزيت الخام والمتكثفات حالياً نحو 660 ألف برميل يومياً، ويأتى ذلك نتيجة للمجهودات التى بذلت خلال العام فى مجال البحث والاستكشاف والتنمية، حيث تم وضع 36 بئراً استكشافية جديدة منتجة للزيت الخام، على خريطة الإنتاج بمتوسط مبدئى 27 ألف برميل زيت خام يومياً بالإضافة إلى 175 بئراً تنموية بمتوسط مبدئى 113 ألف برميل يومياً.