متابعه : رمزى الرائد 

قال كلاوس يوهانيس رئيس رومانيا، ورئيس الاتحاد الأوروبي لمدة 6 أشهر، إن كافة اجتماعات الأوروبية تدور حول اتفاقية “البريكست”، قائلاً: “نحن قلقون للغاية وفي 2017 شعرنا بالأسف من اتخاذ القرار من خلال استفتاء في بريطانيا وهذه مشكلة كبيرة”.

وأوضح خلال فعاليات الجلسة الرئيسية لمؤتمر”ميونخ للأمن”، أن آخر موعد لخروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي 29 مارس المقبل، منوها إلى أنه لم تتضح بعد الرؤية والصيغة النهائية لاتفاق بريكست، قائلاً: “نحن منتظرين للموافقة البريطانية والأمور أصبحت أكثر تعقيدا، وهناك العديد من المناقشات في البرلمان”. 

وأكد يوهانسن: “نؤكد انسحاب بريطانيا باتفاق منظم”، مشيراً إلى أنه لا أحد لديه إجابة عن انتهاء الأمر وخروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي  باتفاق وأمور جيدة في العلاقات، مستقبلا أو عدم وجود علاقات جيدة في المستقبل.

وبشأن كيفية مغادرة بريطانيا أكد يوهانسن، أن الحل الأمثل للجانبين أن يكون هناك تنازل ووجدنا تسوية “سيتم إيضاحها خلال الاسابيع المقبلة قبل موعد انفصال بريطانيا المقرر 29 مارس” وهي أفضل تسوية وسنرى ماذا سيحدث، مؤكداً أن العلاقات المستقبلية أمر مهم للغاية بالنسبة للجميع، مشيراً إلى أن الأمر لا يتعلق فقط بكيفية صياغة بريكستـ، ولكن ما الذي يمكن بناؤه خلال المستقبل.