متابعه – شيماء ابوزيد

قال عبد الرحمن مجدى جناح الإسماعيلى أن اللاعبين تعرضو لضغوط كبيرة خلال مباراة الإفريقى فى الجولة الأخيرة من دورى المجموعات لبطولة دورى ابطال افريقيا ، والتى شهدت هزيمة الدراويش بهدف.

وودع الدراويش منافسات المسابقة القارية اثر حصد نقطتين من 6 مواجهات بمرحلة المجموعات.

وأضاف :”الاشتباكات التى حدثت بين الجماهير والأمن مع إطلاق عدد من القنابل المسيلة للدموع ، أثرت على أداء اللاعبين خلال اللقاء” .

وتابع مجدى :”كنا الفريق الأفضل وأتيحت لنا عدة فرص لكن التوفيق لم يحالفنا فى ترجمتهم لأهداف”.

أنهى اللاعب الذى سينضم لمعسكر الفراعنة :” سنغلق الصفحة الأفريقية ، وسيتم التركيز على بطولتى الدورى والكأس لتحقيق نتائج ايجابية ترضى طموح الجماهير ”.