متابعة : نوريهان الجمصى 

هل تقدم نجمة تليفزيون الواقع والمتحولة جنسيا كاتلين جينر فيلم ” سيرة ذاتية ” مع صديقتها صوفيا هوتشينز؟ تساؤل انتشر بكثافة خلال الساعات القليلة الماضية و ذلك بعد أن نشر أحد المواقع  الفنية تقرير يزعم أن جينر ستنتج العمل و تقدمه للعالم لكي تكشف عن مراحل هامة في حياتها ، إلا أن موقع ” جوسيب كوب ” أكد أن كل ما يتردد ما هو إلا شائعة كاذبة و قصة مزيفة .

بدأت الشائعة بنشر موقع ” Star ” أن جينر وهي أوليمبية سابقة تريد تقديم فيلم مع هوتشينز عن علاقتهما، الذي تحولت هي ايضا من ذكر إلى أنثى و تأخذ جينر كمصدر إلهام لها.

وقد أكد مصدر للمجلة  أن صوفيا طموحة للغاية مثل كاتلين، واستطاعا أن يحتفظوا بكل شيء منذ أن التقوا بعدد من مقاطع الفيديو والصور، وكل هدفهن هو انتاج قصة إيجابية إضافة إلي تسليط الضوء على العقبات وسوء المعاملة التي واجهوها “.

وما لفت الانظاروتأكيد أن كل ما يتردد ما هو إلا شائعة أن جينر هي أوليمبية سابقة حائزة على الميدالية الذهبية وأصبحت عضو مهم في عائلة تلفزيون الواقع الأكثر شهرة على الإطلاق وهو ” keeping up with the kardashians” ، وتحولت مؤخرا إلى امرأة ، فبالرغم من كل هذه المراحل هل جينر تخطط لعمل سيرة ذاتية تتخطى كل هذا وتركز فقط على علاقتها مع هوتشينز، التي ألتقت بها قبل بضع سنوات فقط؟