متابعه : مروة النابلسي 

دعا الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، إلى محاكمة الأشخاص الذين اتهموه بالتواطؤ مع روسيا في انتخابه رئيسا للولايات المتحدة الأمريكية.

واتهم ترامب خصومه الديمقراطيين بـ”فبركة” تقرير المدعي الخاص روبرت مولر، بشأن” تدخل روسيا في الانتخابات الرئاسية الأمريكية عام 2016″، داعيا إلى الرد، فضلا عن تقديم الأشخاص الذين ارتكبوا هذه الجريمة الخطيرة إلى العدالة، مشيرا إلى أن الحديث يدور عن التجسس والخيانة حسبما أفادت قناة “سكاي نيوز” الإخبارية اليوم السبت.

وكتب ترامب عبر صفحته الشخصية بموقع “تويتر”: “التحقيق الذي أجراه مولر منذ بدايته غير قانوني ومزيف، ولم يكن يجب أن يحدث أبدا، فضلا عن كونه مضيعة كبيرة للوقت والطاقة والمال، وحتى أكون دقيقا تم صرف نحو 30 مليون دولار، الآن، حان الوقت لتبادل الأماكن وتقديم بعض الأشخاص المرضى والخطرين للغاية الذين ارتكبوا جرائم خطيرة للغاية للعدالة، وربما حتى التجسس أو الخيانة”.

وقال المحقق الخاص بهذه القضية مولر في التقرير، إن “التحقيق لم يخلص إلى أن حملة ترامب نسقت مع الروس، لكن المحققين وجدوا أن تصرفات عديدة للرئيس ترقى إلى حد ممارسة تأثير غير قانوني على تحقيقات (هيئات) إنفاذ القانون”.