متابعه : هبه محمود

قال الفريق مُهاب مميش رئيس هيئة قناة السويس، رئيس الهيئة العامة الاقتصادية لمنطقة القناة، إن حركة الملاحة بالقناة سجلت اليوم الأربعاء، ثانى أعلى رقم قياسى فى الحمولات اليومية التى تعبر القناة على مدار تاريخها، بعبور 68 سفينة من الاتجاهين دون انتظار، بإجمالى حمولات 5.5 مليون طن، حيث عبرت 37 سفينة من الشمال بحمولات 2.8 مليون طن، فيما عبرت 31 سفينة من الجنوب بالمجرى الملاحى الجديد للقناة بحمولات 2.7 مليون طن.

وشدد الفريق مميش، على أن الأرقام القياسية التى تسجلها حركة الملاحة بالقناة تعطى دلالة واضحة على الأهمية الاستراتيجية التى تحظى بها قناة السويس فى المجتمع الملاحى باعتبارها أقصر وأسرع الطرق الملاحية التى تربط الشرق بالغرب لاسيما بعد نجاح مشروع القناة الجديدة فى تعزيز مكانتها الدولية الرائدة ورفع تصنيفها وتحقيق الاستفادة المُثلى من بدء تعافى حركة التجارة العالمية ومؤشرات الاقتصاديات العالمية.

وأكد رئيس الهيئة، أن قناة السويس الجديدة لا تقتصر أهميتها على كونها أحد مشروعات التطوير بالمجرى الملاحى للقناة فحسب وإنما تتعدى ذلك باعتبارها حجر الزاوية لسلسلة من المشروعات القومية العملاقة التى تبنتها الدولة المصرية فى الآونة الأخيرة لتنمية منطقة القناة والتى ما كانت لتصبح واقعاً ملموساً لولا الدعم الكامل من الرئيس عبد الفتاح السيسى رئيس الجمهورية ووقوف الشعب المصرى البطل خلف هذه الجهود الوطنية على قلب رجل واحد.

وشهدت القناة عبور 10 سفن عملاقة تزيد حمولاتها عن 150 ألف طن للسفينة، فيما عبرت 11 سفينة ضخمة ضمن شريحة الحمولات التى تتراوح بين 100 إلى 150 ألف طن للسفينة الواحدة.

وتصدرت حركة الملاحة من اتجاه الشمال سفينة الحاويات العملاقة “OOCL SCANDINAVIA”رافعة علم هونج كونج، بحمولة 221 ألف طن، فى رحلتها القادمة من المملكة المتحدة والمتجهة إلى ماليزيا، فيما جاءت سفينة الحاويات العملاقة “MSC SVEVA” التى ترفع علم بنما على رأس قافلة الجنوب بحمولة 196 ألف طن فى رحلتها القادمة من ماليزيا والمتجهة إلى أسبانيا.