متابعه : هبه محمود 

سجلت الليرة التركية، اليوم الاربعاء، مزيدا من التدهور بنحو 5% مقابل الدولار الامريكى، وسط قلق إزاء حكومة الرئيس رجب طيب أردوغان الجديدة وتصريحاته الأخيرة بشأن معدلات الفائدة.

وتم التداول بالليرة بسعر 4,94 للدولار أى بخسارة 4,7% فى يوم، وبرزت مخاوف من تدهورها إلى خمس ليرات مقابل الدولار للمرة الأولى فى تاريخ تركيا.

وهذا يعني أن العملة سجلت تراجعا فاق تدهورها القياسي فى مايو قبيل اجتماع استثنائي للبنك المركزى قرر فيه رفع معدلات الفائدة.